العمالقة


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

تحياتى
MiZo
Mr-MiDo




 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملخص الحلقه الثانيه من الكنز المفقود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شوشو
عضو v.i.p
avatar

انثى
عدد الرسائل : 834
العمر : 30
مزاجي :
الوظيفة :
تاريخ التسجيل : 06/09/2007

مُساهمةموضوع: ملخص الحلقه الثانيه من الكنز المفقود   الأربعاء سبتمبر 03, 2008 8:50 am

553

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد و على آله وصحبه اجمعين
" ربى اشرح لى صدرى و يسر لى امرى و احلل عقةد من لسانى يفقهوا قولى "
"سبحانك لا علم لنا الا ما علمتنا انك انت العليم الحكيم "

حلقتنا اليوم بعنوان (((( عوزين نرى حكمة الله فى صيامنا ))))

يلا نعيش بقى مع صفات الخالق سبحانه و تعالى و نبطل نعيش مع المخلوقات , نشوف كرمه سبحانه و تعالى فى نعمه و حكمته فى ابتلائه "و هو معكم اينما كنتم و نحن اقرب اليه من حبل الوريد "
نشعر بقرب الله منّا , قرب رحمه و قرب عون و قرب احاطه .
عيزين نشوف المنعم سبحانه و تعالى بقلوبنا عشان نعيش جنة الدنيا (جنة معرفة الله و القرب منه سبحانه و تعالى)


565
حديثنا القدسى النهارده مرتبط جدا برمضان و بالصوم .
يلا نخلى رمضان السنه دى مختلف , يلا نشعر بقرب الله فى الصيام


قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال الله سبحانه و تعالى :
" كل حسنة يعملها ابن آدم فهى له , الا الصيام فهو لى و انا اجزى به , يدع طعامه من اجلى ,و يدع شرابه من اجلى ,و يدع شهوته من اجلى , للصائم فرحتان , فرحه حين يفطر و فرحة حين يلقى ربه((و لخلوف فم الصائم اطيب عند الله من ريح المسك ))"

معنى الحديث
ربنا سبحانه و تعالى بيقول ان كل حسنه يعملها ابن آدم فهى له من الجزاء . الا الصيام فو لله و الله سبحانه و تعالى هو الذى يجزى به , لان الصيام عباده مختلفه عن كل العبادات و يقول الله سبحانه و تعالى لنا اننا مخلصين فى الصيام (ربنا سبحانه و تعالى بيقول للصائمين انتم مخلصين )
لاننا بصوم لله و نترك شهواتنا حتى المحلله منها كالطعام و الشراب و, كله لوجه الله سبحانه و تعالى

565
" و انا اجزى به "

ربنا سبحانه و تعالى لم يذكر لنا الجزاء فمثلا كان من الممكن ان يكون الاجر مضاعف عشر اضعاف او مائه الف او مليون لكن الحاجه اللى ربنا سبحانه و تعالى سيجزينا بيها على الصيام لا تقدر . منقدرش نحسبها احنا, لانها اكبر من طاقة عقول البشر . شوفوا الكرم يا جماعه.

شوفوا ربنا سبحانه و تعالى من كرمه .هو احنا عملنا ايه يا رب احنا منستهلش كل دا .
لازم كلنا نكون عارفين ان ربنا سبحانه و تعالى بيقدرنا لان الله سبحانه و تعالى يحبنا . شوفوا مثلا لو شخص غنى جدا و حد جاب له هديه طبعا الشخص دا هيفرح جدا بالهديه مش بحجمها لكن بقيمتها يكفى انها من شخص غالى على قلبه
ربنا سبحانه يتقبل مننا اقل حاجه
تخيلوا لما ربنا سبحانه و تعالى يقول " يدع طعامه ..و شرابه .. و شهوته من اجلى "و مذكرش الثواب .
دا يدل ان ربنا سبحانه و تعالى يحب الصيام
قال العلماء : الانسان مخلوق من تارب الارض ثم نفخ فيه الله سبحانه و تعالى من روحه . فكلما ارضى الانسان شهوات جسده , سُجنت نفسه . و كلما ذل نفسه و شهواته خرجت الروح الى طاعة الله و تغذت بطاعة الله عز و جل .
الصيام بيعمل كده , كل ما بنصوم بنبتعد عن الشهوات من طعام و شراب و نساء فى سبيل الله .

565

شوفوا يا جماعه ازاى ربنا بيرضى بالقليل مننا شوفوا الحديث القدسى
" كل عمل ابن آدم له الا الصيام فهو لى و انا اجزى به "
مع ان ربنا سبحانه و تعالى لما فرض علينا الصوم فرضه نصف اليوم مش اليوم كله .
فقال العلماء , الله سبحانه و تعالى يحب الصيام لان الصيام يصلح القلب و يخلى الشهوات اللى بتبقى سجه الروح و سجنه القلب تقل و تنطلق الروح و يبدأ القلب يرى الله سبحانه و تعالى يشوف صفات الله عز و جل و حكمته


565

و شوفوا كمان حب الله سبحانه و تعالى للصوم . ان خلوف فم الصائم اطيب عند الله من دم الشهيد .
يقول العلماء ان دم الشهيد , الون لون دم و الريح ريح مسك , و الله سبحانه و تعالى يقول ان خلوف فم الصائم اطيب من المسك, يعنى اطيب من دم المجاهد .
565


يلا بقى عوزين نفرح و احنا بنفطر . مش عشان احنا صيمين و هناكل . لا , عشان ربنا سبحانه و تعالى بيفرح بصيامنا

565

واللي عايز يحمل الحلقه

الحلقه بالصوت


و دا الرابط
2shared.com/file/3868684/.../__online.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ملخص الحلقه الثانيه من الكنز المفقود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العمالقة :: ...::: المنتدى الاسلامى:::... :: الشيخ مصطفى حسنى-
انتقل الى: